Happy First Birth Day Mulhem 3 🎉❤️❤️❤️ 
#madewithstudio

Happy First Birth Day Mulhem 3 🎉❤️❤️❤️
#madewithstudio

sailor-lovehandles:

the interior of a girl in love

sailor-lovehandles:

the interior of a girl in love

haladoe:

ihopes:

الطفلة آيرس لاتجيد الحديث وتفضّل العزلة لمعاناتها من مرض التوحد
عزلتها ساهمت بصنع لوحات تشكيلية باتت مطلب عند الناس

she’s an artist.

nezariart:

وينكم ياجماعة اختفيتوا بعد مانزلت التصاميم ..😢
تعالوا ترى مافي شيء مجانا كذا ..👊
لازم أشوف تطبيقاتكم لازم لازم ..👏😁
والا ترى ماأنزلكم التصاميم الجديدة تبع مجموعة ” هدايا وإستقبالات الحجاج” … حماس صح؟!
يلا وروني شغلكم.. حتى لو مااستخدمتوا تصاميمي..
هنا بهالهاشتاق #لنتشارك_ماصنعنا
. .
❌❌❌ عذرا و رجاءاً أخواتي التاجرات لاتعلنون في هذا الهاشتاق، أسم الهاشتاق شيء صنعناه بانفسنا وش دخل المنتجات بالصنع…؟!😕👎❌❌❌❌❌
. .

nezariart:

وينكم ياجماعة اختفيتوا بعد مانزلت التصاميم ..😢
تعالوا ترى مافي شيء مجانا كذا ..👊
لازم أشوف تطبيقاتكم لازم لازم ..👏😁
والا ترى ماأنزلكم التصاميم الجديدة تبع مجموعة ” هدايا وإستقبالات الحجاج” … حماس صح؟!
يلا وروني شغلكم.. حتى لو مااستخدمتوا تصاميمي..
هنا بهالهاشتاق #لنتشارك_ماصنعنا
. .
❌❌❌ عذرا و رجاءاً أخواتي التاجرات لاتعلنون في هذا الهاشتاق، أسم الهاشتاق شيء صنعناه بانفسنا وش دخل المنتجات بالصنع…؟!😕👎❌❌❌❌❌
. .

da-pisces:

hissa-abdallah:

قال الأسد: شعبي حثاله ! و قال القذافي: شعبي جرذان! و قال الملك فيصل ان مت في وقت الصوم اخبروا شعبي بعد الفطور ! رحمك الله يا فيصل 💚

₪

da-pisces:

hissa-abdallah:

قال الأسد: شعبي حثاله ! و قال القذافي: شعبي جرذان! و قال الملك فيصل ان مت في وقت الصوم اخبروا شعبي بعد الفطور ! رحمك الله يا فيصل 💚

ar-cool:

الرجل الذي في الصورة اسمه
 Dashrath Manjhi 
يسكن في قرية نائية ومعزولة في الهند. أصيبت زوجته إصابة خطيرة جدا وبسبب بعد المسافة بين المستشفى والقرية والطريق الطويل المعوج (70 كيلومترا) لم تصل سيارة الإسعاف في الوقت المناسب وماتت رفيقة الدرب بين يدي زوجها وهو عاجز لا يملك من أمره شيئا. طلب من الحكومة أن تشقّ نفقا في الجبل لاختصار الطريق إلى القرية حتى لا تتكرّر هذه الحادثة لأناس آخرين ولكنّها تجاهلته؛ فقرّر هذا الفلاح قليل الحيلة أن يتصرف بنفسه لكي ينهي تلك المأساة التى يعيشها هو وأهل قريته؛ فأحضر فأسا ومعولا وقرر الحفر بيديه طريقا صخريا بريا بين الجبل. سخر منه جميع أهل القرية واتهموه بالجنون، وقالوا إنه فقد عقله بعد وفاة زوجته. أمضى هذا الفلاح 22 عاما ( من 1960 إلى 1982) يحفر في الجبل، يوميًا من الصباح إلى المساء، دون كلل ولا ملل، ولا يملك إلاّ فأسه ومعوله وإرادة تواجه الجبال وصورة زوجته في ذهنه وهي تموت بين يديه. ونجح في الأخير في أن يشقّ طريقا في الجبل بطول 110 أمتار، وبعرض 9 أمتار، وبارتفاع 7 أمتار، لتصبح المسافة بين قريته والمدينة فقط 7 كيلومترات بعد أن كانت 70 كيلومترا؛ وأصبح باستطاعة الأطفال الذهاب إلى المدرسة وأصبح بإمكان الإسعاف الوصول في الوقت المناسب. لقد فعل هذا الرجل بيديه العاريتين وبإرادته التي تغلب الجبال لمدّة 22 عاما ما كانت تستطيع أن تفعله الحكومة في 3 شهور، وقد سُمّي هذا الفلاح برجل الجبل، وتمّ إنتاج فيلم سينمائي عنه يروي قصّته.

ar-cool:

الرجل الذي في الصورة اسمه

Dashrath Manjhi

يسكن في قرية نائية ومعزولة في الهند.
أصيبت زوجته إصابة خطيرة جدا وبسبب بعد المسافة بين المستشفى والقرية والطريق الطويل المعوج (70 كيلومترا) لم تصل سيارة الإسعاف في الوقت المناسب وماتت رفيقة الدرب بين يدي زوجها وهو عاجز لا يملك من أمره شيئا.
طلب من الحكومة أن تشقّ نفقا في الجبل لاختصار الطريق إلى القرية حتى لا تتكرّر هذه الحادثة لأناس آخرين ولكنّها تجاهلته؛ فقرّر هذا الفلاح قليل الحيلة أن يتصرف بنفسه لكي ينهي تلك المأساة التى يعيشها هو وأهل قريته؛ فأحضر فأسا ومعولا وقرر الحفر بيديه طريقا صخريا بريا بين الجبل.
سخر منه جميع أهل القرية واتهموه بالجنون، وقالوا إنه فقد عقله بعد وفاة زوجته.
أمضى هذا الفلاح 22 عاما ( من 1960 إلى 1982) يحفر في الجبل، يوميًا من الصباح إلى المساء، دون كلل ولا ملل، ولا يملك إلاّ فأسه ومعوله وإرادة تواجه الجبال وصورة زوجته في ذهنه وهي تموت بين يديه.
ونجح في الأخير في أن يشقّ طريقا في الجبل بطول 110 أمتار، وبعرض 9 أمتار، وبارتفاع 7 أمتار، لتصبح المسافة بين قريته والمدينة فقط 7 كيلومترات بعد أن كانت 70 كيلومترا؛ وأصبح باستطاعة الأطفال الذهاب إلى المدرسة وأصبح بإمكان الإسعاف الوصول في الوقت المناسب.

لقد فعل هذا الرجل بيديه العاريتين وبإرادته التي تغلب الجبال لمدّة 22 عاما ما كانت تستطيع أن تفعله الحكومة في 3 شهور، وقد سُمّي هذا الفلاح برجل الجبل، وتمّ إنتاج فيلم سينمائي عنه يروي قصّته.